Sunday 18th April 2021
شبكة طريق الحرير الصيني الإخبارية

وسائل الإعلام الأجنبية: ستتجاوز الصين الولايات المتحدة بشكل أسرع مما كان متوقعا

منذ شهرين في 03/مارس/2021
CGTN العربية/

وفقًا للتقرير الصادر عن صحيفة “نيكاي” اليابانية في اليوم الأول من الشهر الجاري، فإن الناتج المحلي الإجمالي للصين في عام 2020 تجاوز 70% من الناتج المحلي للولايات المتحدة. وفقًا للبيانات الصادرة عن المكتب الوطني الصيني للإحصاء في يوم الـ 28 من فبراير، سيصل الناتج المحلي الإجمالي للصين في عام 2020 إلى 14.73 تريليون دولار أمريكي، بناءً على متوسط سعر الصرف في العام الماضي.

وفقًا للتقارير، بدأ ظهور تفشي فيروس كورونا الجديد في الصين في بداية العام الماضي، لكن سيطرت على التفشي بسرعة. بعد الربيع، استؤنفت أنشطة الإنتاج بسرعة وتعافى الاقتصاد. كما دفع الطلب الخارجي النمو الاقتصادي أيضا، أصبحت الصين الاقتصاد الرئيسي الوحيد الذي حقق نموًا إيجابيًا في عام 2020. وبالمقارنة، ارتكبت الولايات المتحدة أخطاء متتالية في استجابتها للمرحلة المبكرة من الوباء، مما أدى إلى تراجع الاقتصاد. أظهرت البيانات الصادرة عن وزارة التجارة الأمريكية أن الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة في عام 2020 انخفض بنسبة 2.3% مقارنة بعام 2019 ويصل إلى 20.93 تريليون دولار أمريكي.

والنتيجة النهائية هي أن الناتج المحلي الإجمالي للصين يعادل 70.4% من الولايات المتحدة، وهو ما يزيد 3.6 نقطة مئوية عن عام 2019. قال شنغ لاى يون، نائب مدير المكتب الوطني الصيني للإحصاء: “في عام 2020، تشير التقديرات إلى أن اقتصاد بلدي الإجمالي سيشكل أكثر من 17% من الاقتصاد العالمي.” في عام 2009، كان هذا الرقم 9% فقط.

ومن المتوقع أن التفاوت في إجراءات الاستجابة للوباء ستجعل الصين تتفوق على الولايات المتحدة في وقت أقرب مما كان متوقعا وتصبح القوة الاقتصادية الأولى في العالم.

وفقًا للتقرير الصادر عن موقع صحيفة “ليانهي زاوباو” السنغافورية في اليوم الـ 1 من الشهر الجاري، لم يتأثر زخم التوسع الاقتصادي الصيني بشكل كبير بوباء فيروس كورونا الجديد. تظهر البيانات الرسمية الصينية أن الناتج المحلي الإجمالي السنوي تجاوز علامة 100 تريليون يوان (حوالي 14.73 تريليون دولار أمريكي) لأول مرة العام الماضي وقد تجاوز نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي 10 ألف دولار أمريكي لمدة عامين متتاليين، وفي العام الماضي شكل الحجم الاقتصادي الإجمالي أكثر من 17% من الاقتصاد العالمي.

وأشار التقرير إلى أن الاقتصاد الصيني انخفض بنسبة 6.8% على أساس سنوي تحت تأثير الوباء في الربع الأول من العام الماضي، ثم تعافى تدريجياً، حيث ارتفع بنسبة 6.5% في الربع الرابع، مما جعل نمو الناتج المحلي الإجمالي السنوي لعام 2020 بنسبة 2.3% على أساس سنوي.

بالإضافة إلى ذلك، يعتقد مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال وهو مركز أبحاث بريطاني أن تعافي الصين والولايات المتحدة من الوباء متناقض بشكل ملحوظ، مما أدى إلى أن الوقت الذي سيتجاوز فيه إجمالي الاقتصاد الصيني مثيله في الولايات المتحدة يتقدم بخمس سنوات عن الموعد المحدد، الذي من المتوقع أن يكون عام 2028.

قال ديفيد دولار، المؤلف المشارك لكتاب “الصين 2049” والباحث البارز في الاقتصاد الصيني في مؤسسة بروكينغز في الولايات المتحدة إن “العام المحدد الذي سيتجاوز فيه اقتصاد الصين الولايات المتحدة ليس مهماً” هذا اتجاه أكثر عمومية، وتميل البلدان النامية التي تندمج في الاقتصاد العالمي إلى اللحاق بالقادة تدريجياً. يجب أن تعتاد الولايات المتحدة والاقتصادات المتقدمة الأخرى على مشاركة الساحة الدولية مع الاقتصادات النامية.

التصنيفات: أخبار وتعليقات
بواسطة: khelil

النشر في شبكة طريق الحرير الصيني الإخبارية

الإتحاد الدولي للصحفيين والإعلاميين والكُتاب العرب أصدقاء الصين

رسالة شكر وتقدير من القيادة الحزبية الصينية إلى الإتحاد الدولي

الجزائر والصين.. علاقات وتميز

الجزائر والصين.. علاقات وتميز

في مئوية تأسيس الحزب الشيوعي الصيني

مبادرة الحزام والطريق

حقائق شينجيانغ

حقائق هونغ كونغ

السياحة في الصين

هيا نتعرف على الصين

نافدة شفافة على الصين

الصين في معرض الصور

الصين في معرض الصور
صور حية تنقلك إلى ربوع جمهورية الصين الشعبية

إذاعة الصين الدولية

الدورتان السنويتان 2020 – 2021

الدورتان السنويتان 2020 - 2021
الدورتان السنويتان 2020 - 2021

أخبار أذربيجان

الأكاديمي مروان سوداح رئيس الإتحاد الدولي

الأكاديمي مروان سوداح

عبد القادر خليل رئيس الفرع الجزائري للإتحاد

#كلنا_ضد_كورونا

الإحصائيات


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *