Sunday 7th March 2021
شبكة طريق الحرير الصيني الإخبارية

قرويون يحتفلون بعيد الربيع الأول لهم بعد التخلص من الفقر

منذ أسبوعين في 19/فبراير/2021

احتفل أهالي قريتين غربي الصين بعيد الربيع الأول لهم، الذي يعرف أيضا باسم العام القمري الصيني الجديد، وذلك بعد رفع القريتين من قائمة القرى الفقيرة في نهاية العام الماضي.

بدأ المزارعون في قرية هوهبو بجنوب غربي الصين بحصاد الخضروات الطازجة في الصوبة الزراعية. كما توسعت قاعدة زراعة التوت الأزرق، التي أثبتت نجاحها العام الماضي، وجلبت إيرادات اقتصادية كبيرة للقرويين، مما ساعد على تحسين ظروفهم المعيشية.

وقال جيسر تسوهلا، أمين فرع الحزب الشيوعي الصيني بالقرية: “إن المناخ داخل هذه الصوبة وخارجها أشبه بموسمين، ويمكن أن يحقق كل هكتار من الأراضي دخلا يزيد عن 300 ألف يوان (46.51 ألف دولار أمريكي)”.

قبل حلول العام القمري الجديد في عام 2018، زار الرئيس الصيني شي جين بينغ القرية، مشددا على أنه لا ينبغي ترك أي مجموعة عرقية أو عائلة أو شخص يتخلف عن الركب.

وقال شي إنه يجب أن يقترن الانتقال وإعادة التوطين بشكل وثيق بالتنمية الصناعية وفرص العمل في مواقع إعادة التوطين، حتى يتمكن الأشخاص الذين تم نقلهم من الاستقرار والحصول على فرص عمل والاستعداد للمزيد من التطور.

وقال تسوهلا: “بعد أن زارنا الرئيس شي، تغيرت أفكار مسؤولي قريتنا ومفاهيمهم كثيرا. وكان لدينا الكثير من موارد الأراضي هنا، لذا فقد أقمنا شراكات مع العديد من المؤسسات لإعطاء قوة دافعة كبيرة لصناعاتنا الجديدة لتطوير السياحة الريفية المستقبلية”.

بعد توجيهات الرئيس شي، طورت الحكومات المحلية صناعات مناسبة للظروف البيئية المحلية. وأصبح القرويون يقومون بزراعة نوع من الفطر والخضروات الجبلية بالتناوب في 1.6 هكتار من الدفيئة الزراعية، وزرعوا 3.3 هكتار من التوت الأزرق وهكتارين من زهر العسل.

وبحلول نهاية العام الماضي، تم انتشال جميع المحافظات الفقيرة في ولاية ليانغشان ذاتية الحكم لقومية يي، بما في ذلك قرية هوهبو، من دائرة الفقر.

وأعرب سكان قرية تشانغجياخه بشمال غربي الصين عن امتنانهم للوطن الأم برفع العلم الوطني خلال عيد الربيع لهذا العام.

وقالت تشنغ تشي شيا، إحدى السكان المحليين في القرية: “أصبحت حياتنا أفضل وأصبحت القرية مزدهرة. وأريد أن أعبر عن تمنياتي لجميع أبناء الشعب الصيني بعام صيني جديد سعيد”.

منذ أكثر من شهرين، تم انتشال القرية من الفقر بمساعدة مشروع المجمع الرعوي. والآن، تخطط القرية لمزيد من التطور بعد عيد الربيع.

وقال تشانغ يو، أحد أعضاء فرقة مكافحة الفقر بالقرية: “سنواصل العمل على أساس الإنجازات في التخفيف من حدة الفقر، ونطور صناعات مميزة مثل زهر العسل والزعرور، من أجل حياة أفضل للقرويين”.

*المصدر: سي جي تي إن العربية.

التصنيفات: الصين من الداخل
بواسطة: khelil

النشر في شبكة طريق الحرير الصيني الإخبارية

الإتحاد الدولي للصحفيين والإعلاميين والكُتاب العرب أصدقاء الصين

رسالة شكر وتقدير من القيادة الحزبية الصينية إلى الإتحاد الدولي

إذاعة الصين الدولية

حقائق هونغ كونغ

حقائق شينجيانغ

مبادرة الحزام والطريق

السياحة في الصين

هيا نتعرف على الصين

نافدة شفافة على الصين

الصين في معرض الصور

الصين في معرض الصور
صور حية تنقلك إلى ربوع جمهورية الصين الشعبية

الجزائر والصين.. علاقات وتميز

الجزائر والصين.. علاقات وتميز

الأكاديمي مروان سوداح رئيس الإتحاد الدولي

الأكاديمي مروان سوداح

عبد القادر خليل رئيس الفرع الجزائري للإتحاد

الدورتان السنويتان 2020 – 2021

الدورتان السنويتان 2020 - 2021
الدورتان السنويتان 2020 - 2021

أخبار أذربيجان

#كلنا_ضد_كورونا

الإحصائيات


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *