”المصري الديمقراطي الاجتماعي“ في ذكرى النكبة الفلسطينية.. نرفض كافة الممارسات الإسرائيلية وصفقة ترامب/ نتنياهو التي تشكل جريمة في حق الشعب الفلسطيني

img

السلطة الرابعة/ بقلم: دينا ابراهيم

“المصري الديمقراطي” في الذكري الثانية والسبعين للنكبة .. نطالب المؤسسات الحقوقية بالاهتمام بقضية الأسرى الفلسطينيين وتفعيل الاتفاقيات الدولية بشأنهم والعمل على اطلاق سراحهم.

أكد الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، برئاسة فريد زهران في الذكرى ال 72 للنكبة الفلسطينية على مساندته الكاملة للشعب الفلسطيني في نضاله المشروع ضد الاحتلال الإسرائيلي العنصري من أجل استعادة حقوقه المسلوبة وعلى رأسها حق تقرير المصير، وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، مع التمسك بحق العودة للاجئين.

و أعلن الحزب في بيان له ، اليوم السبت، رفضه لكافة الممارسات الإسرائيلية تجاه الشعب الفلسطيني، ورفض صفقة ترامب / نتنياهو التي تشكل جريمة بسعيها الواضح والصريح لتصفية القضية الفلسطينية، وفرض واقع أقل مايوصف به أنه ظالم ومنحاز للكيان الصهيوني المحتل.

كما أكد الحزب رفضه لكافة الأنشطة الاستيطانية فى الأراضى المحتلة وخاصة فى القدس ومحيطها، ولكل ما يرافقها من عمليات تهويد وتغيير لطبيعة الأرض، مشددا على رفض الفصل والتمييز العنصري فى فلسطين.

ودعا الحزب البرلمانات والحكومات العربية و الأوروبية وكافة بلدان العالم الثالث والمنظمات الدولية، للوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني ومساندته في الحصول على حقوقه المشروعة وفقاً لمقررات و قرارات الشرعية الدولية.
ويوجه الحزب تحية اعزاز وإكبار للأسرى الفلسطينيين رجال ونساء وأطفال، خاصة المرضى، والمسنين منهم.

وطالب الحزب المصري الديمقراطي الإجتماعي الأمم المتحدة ومجلس حقوق الانسان والمؤسسات الحقوقية أن تتعامل بجدية وحزم مع موضوع إطلاق سراح الأسرى، وتفعيل الاتفاقيات الدولية بشأنهم لأنهم بحكم الشرعية الدولية وقراراتها ليسوا إرهابيين، وانما هم مقاتلون من حقهم مقاومة الاحتلال بكل أشكال المقاومة بما فيها الكفاح المسلح شأن باقي الشعوب التي نالت حريتها واستقلالها.

الكاتب خليل

خليل عبد القادر
خليل

مواضيع متعلقة

اترك رداً