الصين تعارض بشدة تصديق مجلس النواب الأمريكي على مشروع قانون بشأن قضايا متعلقة بشينجيانغ

img

CGTN العربية/

أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان يوم الجمعة، عن عدم رضاء الصين ومعارضتها الشديدة لتمرير مجلس النواب الأمريكي ما يسمى “مشروع قانون بشأن القضايا المتعلقة بشينجيانغ”.

وقال تشاو إن ما يسمى “قانون سياسة حقوق الإنسان للويغور لعام 2020” يشوه وضع حقوق الإنسان في منطقة شينجيانغ الويغورية ذاتية الحكم وسياسات الصين تجاه شينجيانغ وينتقدهما، كما يشوه الجهود الصينية في مكافحة الإرهاب والتطرف ويتدخل بشكل صارخ في الشؤون الداخلية الصينية. وهو ما تعارضه الصين وتدينه بشدة.

وأوضح أن “القضايا المتعلقة بشينجيانغ ليست بشأن حقوق الإنسان أو العرق أو الدين، ولكنها بشأن مكافحة العنف والإرهاب والانفصالية”.

وذكر أن الحكومة الصينية اتخذت مجموعة من الإجراءات، وهو ما أقره المواطنون من مختلف المجموعات القومية هناك وأشاد به المجتمع الدولي.

تعارض الادعاءات الأمريكية بشأن القضايا المتعلقة بشينجيانغ الحقائق الموضوعية والأعراف الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية، ما يعكس المعايير المزدوجة الأمريكية بشأن مكافحة الإرهاب ويوضح نواياها الخبيثة للتدخل في الشؤون الداخلية الصينية.

وقال تشاو إن شؤون شينجيانغ شأن صيني داخلي خالص، ولا يسمح بأي تدخل أجنبي فيها. “نحث الولايات المتحدة على تصحيح أخطائها فورا، والتوقف عن استخدام القضايا المتعلقة بشينجيانغ للتدخل في الشأن الصيني الداخلي، وألا تتمادى في المسار الخاطئ”.

الكاتب خليل

خليل عبد القادر
خليل

مواضيع متعلقة

اترك رداً