Sunday 18th April 2021
شبكة طريق الحرير الصيني الإخبارية

الصين تتخذ إجراءات متعددة لتحسين معيشة الشعب خلال فترة الخطة الخمسية الـ13

منذ شهر واحد في 06/مارس/2021

اتخذت الصين تدابير متعددة لخلق حياة سعيدة للشعب الصيني خلال فترة الخطة الخمسية الـ13 للبلاد (2016-2020)، من خلال انتشال السكان الفقراء من براثن الفقر، وتحسين خدمات رعاية المسنين، وزيادة الاستثمارات في التعليم قبل المدرسي.

وخلال فترة الخطة الخمسية الـ13، قام أكثر من 800 ألف عامل صحي على مستوى الأحياء السكنية في جميع أنحاء البلاد بإعداد سجلات مفصلة لكل من المرضى الذين يعيشون تحت خط الفقر، مما ساعد ما يقرب من 10 ملايين شخص كانوا فقراء بسبب المرض للتخلص من فقر.

وقد تحولت خدمات رعاية المسنين في الصين من التركيز على تحسين المؤسسات المعنية إلى إدخال الخدمات للأحياء السكنية على مدى السنوات الخمس الماضية. وبحلول نهاية عام 2020، تم توفير 8.2 مليون سرير لرعاية المسنين في مختلف المؤسسات والأحياء السكنية، بمعدل نمو سنوي قدره 7.3%.

وقال تشو شين هوا، مدير إدارة خدمات رعاية المسنين بمكتب الشؤون المدنية لمدينة نانجينغ بشرقي الصين: “في الوقت الحاضر، تم تجهيز 5701 سرير لرعاية المسنين في الأحياء السكنية للمدينة. وإذا حسبنا أن دار رعاية المسنين متوسطة الحجم بها 100 سرير، فإن الأسرّة تعادل نحو 50 دارا لرعاية المسنين، والتي يمكن أن يستفيد منها أكثر من 5000 من كبار السن المعوقين”.

تم تحسين نظام خدمات الرعاية المنزلية بشكل مطرد في المناطق الريفية في الصين أيضا.

وقالت بشرى أووتي، قروية في منطقة شينجيانغ الويغورية ذاتية الحكم بشمال غربي الصين: “عمري 85 عاما، ويأتي عاملو الرعاية إلى منزلي مرتين في الأسبوع لمساعدتي في تنظيف منزلي والطهي والتحدث معي. إنهم يعتنون بي تماما مثل ابنتي”.

بصرف النظر عن تحسين خدمات الرعاية الطبية ورعاية المسنين الفقراء وكبار السن، زادت الصين أيضا باستمرار استثماراتها في التعليم قبل المدرسي خلال فترة الخطة الخمسية الـ13. وبحلول نهاية العام الماضي، كان هناك ما يقرب من 124 ألف روضة أطفال مملوكة للدولة في جميع أنحاء البلاد، بزيادة قدرها 46 ألف روضة عن عام 2015.

وكان إجمالي معدل الالتحاق بالتعليم قبل المدرسي على مستوى البلاد 85.2%، بزيادة 10.2 نقطة مئوية عن عام 2015، مما يخفف بشكل فعال المشاكل التي يواجهها الناس عند إلحاق أطفالهم برياض الأطفال.

وقالت وو ده جيه، إحدى سكان قرية تسيشي في محافظة لوشي بشرقي الصين: “في الماضي، كان أطفالنا يحضرون فصولا لمرحلة ما قبل المدرسة في المدرسة الابتدائية المحلية. في ذلك الوقت، لم يكن هناك معلمو رياض أطفال محترفون. والآن، تم إنشاء روضة أطفال جيدة في قريتنا، ونحن سعداء للغاية”.

وقال نيه تشي يونغ، مسؤول بمكتب التعليم بمحافظة لوشي: “في السنوات الأخيرة، قمنا بتنفيذ خطة تعزيز التعليم لمرحلة ما قبل المدرسة في المحافظة بأكملها وفقا لمتطلبات الرئيس الصيني شي جين بينغ بشأن تعليم الأطفال. وحتى الآن، بلغ إجمالي معدل الالتحاق بالتعليم قبل المدرسي لمدة ثلاث سنوات في محافظتنا 96%”.

*المصدر: سي جي تي إن العربية.

التصنيفات: الصين من الداخل
بواسطة: khelil

النشر في شبكة طريق الحرير الصيني الإخبارية

الإتحاد الدولي للصحفيين والإعلاميين والكُتاب العرب أصدقاء الصين

رسالة شكر وتقدير من القيادة الحزبية الصينية إلى الإتحاد الدولي

الجزائر والصين.. علاقات وتميز

الجزائر والصين.. علاقات وتميز

في مئوية تأسيس الحزب الشيوعي الصيني

مبادرة الحزام والطريق

حقائق شينجيانغ

حقائق هونغ كونغ

السياحة في الصين

هيا نتعرف على الصين

نافدة شفافة على الصين

الصين في معرض الصور

الصين في معرض الصور
صور حية تنقلك إلى ربوع جمهورية الصين الشعبية

إذاعة الصين الدولية

الدورتان السنويتان 2020 – 2021

الدورتان السنويتان 2020 - 2021
الدورتان السنويتان 2020 - 2021

أخبار أذربيجان

الأكاديمي مروان سوداح رئيس الإتحاد الدولي

الأكاديمي مروان سوداح

عبد القادر خليل رئيس الفرع الجزائري للإتحاد

#كلنا_ضد_كورونا

الإحصائيات


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *