الصين.. البر الرئيسي يسجل 105 حالات إصابة جديدة بكورونا وخبير يكشف علاقات الفيروس بتصنيع منتجات المأكولات البحرية

img

CGTN العربية/

قالت لجنة الصحة الوطنية بالصين اليوم الخميس إنها تلقت تقارير عن تسجيل 105 حالات إصابة مؤكدة جديدة بمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في البر الرئيسي الصيني يوم الأربعاء، بما في ذلك 102 حالة محلية العدوى وثلاث حالات وافدة من الخارج.

وذكرت اللجنة في تقريرها اليومي أن 96 حالة من أصل 102 حالة محلية العدوى تم الإبلاغ عنها في منطقة شينجيانغ الويغورية ذاتية الحكم، وخمس حالات في مقاطعة لياونينغ، وحالة واحدة في بلدية بكين، مضيفة أنه تم الإبلاغ عن حالة جديدة مشتبه في إصابتها بكوفيد-19 وافدة من الخارج في بلدية شانغهاي.

ولم يبلغ عن تسجيل حالات وفاة بسبب المرض يوم الأربعاء.

كما قام الباحثون أيضا ببعض التحقيقات في بكين، واستخدموا التجارب التماثلية مع “الفيروسات المزيفة” لمسحوق الفلورسنت في سوق شينفادي، ووجدوا أنه في بيئة ملوثة، يمكن أن يتسبب الهباء الجوي الناتج عن العمليات بما في ذلك التنظيف في إصابة العاملين. ثم يلوث العاملون البيئة بعد إصابتهم، ثم يشكلون نمطا مختلطا لانتشار العدوى.

وفي هذا الصدد، أشار وو إلى أن العاملين الذين يشتغلون في تصنيع منتجات المأكولات البحرية وتسويقها يجب أن يهتموا بشكل خاص بتعزيز الحماية، خاصة لضمان التهوية في مكان العمل.

بكين تكثف إجراءات الاختبار والإدارة عقب تسجيل حالات إصابة جديدة بمرض “كوفيد-19”

ذكر مسؤول محلي في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء أن بكين حصلت على أكثر من 13200 عينة اختبار للحمض النووي في حي بعيد ببكين عقب تسجيل حالتي انتقال محليتين لمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) هناك.

وأوضح وو بين، نائب رئيس الحي، أن حالة واحدة لها علاقة بالحالات المؤكد إصابتها في داليان بمقاطعة لياونينغ بشمال شرقي الصين حيث سجلت حالات تجمعات للعدوى هناك، والحالة الثانية لأحد أفراد عائلة الحالة الأولى. ويقيم كلاهما في ناحية مكتظة بالسكان في حي تشانغبينغ.

وحتى بعد ظهر الأربعاء، أجري اختبار الحمض النووي لإجمالي 606 من المواطنين في نفس المبنى وسجلوا جميعهم نتيجة اختبار سلبية، بينما لم يسجل 12649 من المقيمين بالمناطق القريبة نتيجة اختبار إيجابية حتى الآن.

وقال وو إن الدوائر المعنية تحركت بسرعة لإطلاق تحقيقات وبائية. وحصلت على عينات من المباني السكنية والأماكن التي زارها المرضى وسجلوا جميعهم نتيجة اختبار سلبية.

ويخضع المبنى الذي يعيش به المرضى الآن للعزل الصحي، وتخصص ضروريات يومية للخاضعين للملاحظة المنزلية.

هونغ كونغ

أبلغ مركز هونغ كونغ للحماية الصحية يوم الأربعاء عن تسجيل 118 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الجديد حتى الصباح الباكر من اليوم ذاته، من بينها 113 حالة محلية وخمس حالات وافدة.

وأشار تشونغ نان شان، أكاديمي من الأكاديمية الصينية للهندسة، يوم الأربعاء الماضي إلى أن الوباء الأخير في هونغ كونغ يتطور كما ظهرت الإصابات في المجتمعات السكنية، ولكن لم يكن هناك زيادة هائلة، وفقا للبيانات الحالية حول حالات الإصابة المؤكدة الجديدة يوميا.

وفي حديثه عن تدابير الوقاية من الوباء والسيطرة عليه التي اتخذتها هونغ كونغ في الوقت الراهن، قال تشونغ إنه على الرغم من أن تدابير الوقاية من الوباء والسيطرة عليه جاءت نتيجة دور التدخل إلى حد ما، ومع ذلك، ينبغي تعزيزها وتنفيذها، مثل تقييد فعاليات جماعية مثل تناول الطعام في المطاعم، في الوقت نفسه، يوصى بإجراء فحص شامل للحمض النووي في هونغ كونغ ودعم اختباره مجانا.

قال تشونغ إن كثافة السكان فى هونغ كونغ عالية للغاية، وإذا تم تبني نفس الطريقة التي استخدمها في البر الرئيسى الصيني، فسيكون لها تأثير معين على التنمية الاقتصادية والجوانب الاخرى. لذلك، فإن الطريقة التي يجب اتباعها هي تعزيز الفحص وإيجاد حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا دون أعراض.

الكاتب خليل

خليل عبد القادر
خليل

مواضيع متعلقة

اترك رداً