Wednesday 3rd March 2021
شبكة طريق الحرير الصيني الإخبارية

الحكومة المحلية تعمل على تعزيز توظيف القرويين الذين تم نقلهم من “القرية الواقعة على الجرف” في جنوب غربي الصين

منذ أسبوعين في 18/فبراير/2021

وضعت الحكومة المحلية إجراءات مختلفة لتعزيز توظيف القرويين الذين تم نقلهم من قرية أتوليهار، المعروفة باسم “القرية الواقعة على الجرف” في جنوب غربي الصين. وكانت القرية تحت الأضواء في عام 2016 عندما ظهرت تقارير عن الأطفال المحليين الذين يتسلقون سلالم غير مستقرة أثناء تسلقهم للجرف الذي يبلغ ارتفاعه 800 متر في طريقهم إلى المدرسة.

وسرعان ما استبدلت السلطات المحلية السلالم بسلم فولاذي. وتم إدخال الخدمات المصرفية تدريجيا كجزء من الجهود المبذولة لتحسين معيشة السكان وزيادة دخلهم. وفي مايو 2020، انتقلت 84 أسرة فقيرة من القرية إلى شققهم الجديدة في محافظة تشاوجيويه على بعد حوالي 75 كيلومترا كجزء من حملة الصين لتخفيف حدة الفقر.

كان موسه ووها، أحد القرويين الذين تم نقلهم، يمتلك متجرا صغيرا في قريته لدعم الأسرة بأكملها. ويعيش الآن في شقة جديدة مساحتها 100 متر مربع. وعبر عن مشاعره المختلطة أثناء التكيف مع نمط الحياة الجديد.

وقال: “عندما كنت أعيش في القرية على الجرف، كان بإمكاني كسب بعض المال، إلى حد ما. ولم تكن الضغوط كبيرة لأننا كنا نأكل الخضروات التي نزرعها. لكنني الآن أشتري خسا صينيا في الصباح، بتكلفة خمسة يوانات (0.78 دولار أمريكي) لكل كيلوغرام. وإذا اشتريت 1.5 كيلوغرام في الصباح و1.5 كيلوغرام أخرى للعشاء، فلا يمكنني تحمل ذلك. كل شيء يكلف مالا. أشعر بالرضا أحيانا، لكن في أحيان أخرى أشعر بالتوتر”.

كان ووها يستفيد من تطوير السياحة في القرية، ويستعد لبدء أعمالها لتقديم خدمات ترفيهية للسياح في مزرعته. وقبل ذلك، كان على ووها إيجاد طريقة لزيادة دخل أسرته، حيث أن الدخل الشهري من متجره الذي يبلغ حوالي 1200 يوان (186 دولارا أمريكيا)، يمكن فقط تغطية النفقات العائلية، مع أربعة أطفال في المدرسة.

وكانت زوجة ووها، أيونغ مواغوه، تقوم برعاية الأراضي الزراعية في القرية وكانت أمية. بينما كان ووها يفكر في كيفية إيجاد فرصة عمل لزوجته في المحافظة، أجرت الحكومة المحلية تدريبات مهنية للقرويين الذين تم نقلهم من القرية مثل زوجته. ومع إنشاء المنطقة الصناعية الجديدة والمدرسة الجديدة، جاءت فرص العمل أيضا.

وبتشجيع من زوجها، حضرت مواغوه دورة تدريبية على الطهي. ولم يعلّم المدرب الطلاب مهارات الطهي فحسب، بل ساعدهم أيضا على الاهتمام بنظافتهم قبل أن يصبحوا طاهيا. وبعد تخرج مواغوه من الدورة التدريبية، تم ترشيحها للعمل في المطعم لإحدى المدارس الابتدائية القريبة كمساعدة الطهاة. واختبرت أول مقابلة عمل في حياتها.

وأجابت مواغوه عندما سئلت عن كيفية التعامل مع الطلاب الذين يسكبون بقايا الطعام والقمامة: “بصفتي عاملة في المطعم، لن ألوم الأطفال، بل سأحاول التحدث معهم بصبر. وإذا تحدثت معهم بهذه الطريقة، أعتقد أنهم سيهتمون بالنظافة”.

حصلت مواغوه أخيرا على الوظيفة، براتب شهري قدره 1500 يوان، ووقع الزوجان عقدا للوظيفة.

وقال موسه ووها: “لن أشعر بالقلق الآن. بل إنني واثق. إذا كانت زوجتي تعمل هنا، فسوف ندعم الأطفال الأربعة لتلقي تعليم أفضل ومغادرة القرية الجبلية الفقيرة بعد تخرجهم – وأتمنى ذلك. وإذا عملت زوجتي هنا، يمكنني إما إدارة مزرعتي في القرية أو الخروج للعثور على فرصة عمل أخرى. وستتحسن ظروف معيشتي، وسيزداد دخلنا عاما بعد عام. لدي ثقة في ذلك”.

وفقا للسلطات المحلية، فإن أكثر من 90% من الأسر التي تم إعادة توطينها قد شاركت في العديد من التدريبات المهنية حتى الآن. وأصبح ثلثهم عمال مهاجرين في مدن أخرى بعد اكتساب مهارات جديدة. وبدأت 24 أسرة أعمالها الخاصة أو تم توظيفها محليا. وقال المسؤولون إن المزيد من الوظائف ستصبح متاحة بعد إنشاء المنطقة الصناعية الجديدة قرب موقع إعادة التوطين.

وقال تشن سونغ باي، مسؤول الحد من الفقر من محافظة تشاوجيويه: “بعد إعادة التوطين، سنضمن أن يعيش القرويون الذين تم نقلهم حياة مستقرة نحو الازدهار، وإنه مفتاح مهمتنا التالية. وسنحاول تأمين وظيفة لكل قروي قادر على العمل من خلال التدريبات المهنية ولن تترك أحدا خلفنا. كما تكثف الحكومة المحلية جهودها لجذب الاستثمارات والمزيد من المؤسسات كثيفة العمالة لتوفير المزيد من فرص العمل للسكان”.

*المصدر: سي جي تي إن العربية.

التصنيفات: الصين من الداخل
بواسطة: khelil

النشر في شبكة طريق الحرير الصيني الإخبارية

الإتحاد الدولي للصحفيين والإعلاميين والكُتاب العرب أصدقاء الصين

رسالة شكر وتقدير من القيادة الحزبية الصينية إلى الإتحاد الدولي

إذاعة الصين الدولية

حقائق هونغ كونغ

حقائق شينجيانغ

مبادرة الحزام والطريق

السياحة في الصين

هيا نتعرف على الصين

نافدة شفافة على الصين

الصين في معرض الصور

الصين في معرض الصور
صور حية تنقلك إلى ربوع جمهورية الصين الشعبية

الجزائر والصين.. علاقات وتميز

الجزائر والصين.. علاقات وتميز

الأكاديمي مروان سوداح رئيس الإتحاد الدولي

الأكاديمي مروان سوداح

عبد القادر خليل رئيس الفرع الجزائري للإتحاد

الدورتان السنويتان 2020

أخبار أذربيجان

#كلنا_ضد_كورونا

الإحصائيات


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *